المحافظة على التراث الثقافي اللامادي

احتضنت مدينة فاس اللقاء التشاوري حول تطوير استراتيجية لصون وتعزيز المعارف المتعلقة بحرف الصناعة التقليدية بالمغرب وذلك يوم الجمعة 25 ماي 2018 بمقر المديرية الجهوية للصناعة التقليدية بفاس .
تميز هذا اللقاء بكلمات السادة المدير الجهوي للصناعة التقليدية بفاس ورئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس ـ مكناس وممثلة منظمة اليونسكو وممثل المصالح المركزية بكتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والإقتصاد الإجتماعي والتضامني وممثل السيد الوالي وأطر عن مصلحة الإنعاش وتتبع البنيات التحتيةوالتكوين بالغرفة وأطر المديرية الجهوية للصناعة التقليدية بفاس.
ويهدف هذا اللقاء الذي حضره نخبة من الأكاديميين والصناع التقليديين وعدد كبير من ممثلي المصالح الخارجية والمجتمع المدني لتعزيز قدرات الفاعلين في المحافظة على التراث الثقافي اللامادي في أفق تنفيذ اتفاقية التعاون الموقعة مع منظمة اليونسكو سنة 2003 بغية بلورة استراتيجية وطنية للمحافظة على التراث الثقافي اللامادي المرتبط بحرف الصناعة التقليدية .

غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس-مكناس | جميع الحقوق محفوظة ©