الندوة 4 : المعمار التقليدي الخشب نمودجا

في إطار الندوات التي تنظمها غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس بمناسبة الدورة الرابعة للمعرض الدولي للخشب الذي تحتضن فعالياته مدينة مكناس في الفترة ما بين 27شتنبر و 6 أكتوبر 2019 احتضنت قاعة الندوات التابعة للمعرض يوم الأربعاء 2 أكتوبر. 2019 ندوة بعنوان "المعمار التقليدي الخشب نمودجا" للاستاذ عمر الحسوني المتخصص في ترميم المعالم التاريخية

و قد استهل الاستاذ المحاضر ندوته بالتذكير باهمية حرف الصناعة التقليدية في المعمار المغربي فكلا من هما يعبر عن خصوصيات حضارة معينة مبنية على فن و هندسة . فالأهداف التي كانت وراء ادخال مادة الخشب على المعمار المغربي جاءت لاعتبارات منها : تغطية المجال - اضافة طوابق و الانتشار الأفقي الفضاءات و البنايات - التكسية - أهداف جمالية - أغراض وظيفية .
على هذا الأساس توزعت فنون النجارة في علاقتها بالبناء على النجارة الانشائية و النجارة الفنية المتمثّلة في الزخرفة . كما استغلت هذه المادة في اعادة ترميم البنايات القديمة و تصميم الاخرى الحديثة و تزيين البنايات السكنية و المساجد و القصور و الأبواب و المنابر .
و من الأشكال الهندسية الخشبية التي تميزت بها العمارة المغربية ، نجد القباب الخشبية التي تشكل احد اهم العناصر المعمارية و التراثية بالمدن التاريخية دات الموروث الإنساني و هي تتميز بطابع هندسي و معماري فريد من نوعه و تقنيات انشائية متطورة . يتجسد معها فن وصف النجارة الاسلامية الذي وصل الى أوجه تقدمه قبل ان يتوقف ذلك مع نهاية الحكم الاسلامي للأندلس
و على العموم ان فن المعمار بالمغرب الاسلامي عرف تطورا ملموسا عبر الحقب التاريخية ، حيث تميزت كل دولة من الدول التي تعاقبت على حكم المغرب بفن معماري خاص بها ، عير انه مع الأسف كانت كل دولة تعمل على محو آثار معمار الدولة التي سبقتها مما أدى الى اندثار مجموعة من أشكال الهندسة المعمارية

غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس-مكناس | جميع الحقوق محفوظة ©