في لقاء موسع لتدارس قضايا قطاعات السياحة

شارك رئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس يوم الأربعاء 21 فبراير 2018 بمقر ولاية جهة فاس مكناس، في لقاء موسع لتدارس قضايا قطاعات السياحة، الصناعة التقليدية و النقل بالجهة وذلك من أجل تبادل وجهات النظر بشأن تنمية هذه القطاعات وبحث استراتيجيات التنمية على صعيد جهة فاس مكناس وسبل الدفع بها من خلال العمل المشترك بين جميع الفاعلين بهذه الجهة.
وقد ترأس هذا اللقاء السيد محمد ساجد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، بمعية السيدة لمياء بوطالب كاتبة الدولة المكلفة بالسياحة، السيد والي جهة فاس مكناس، السيد رئيس الجهة، عمال الأقاليم، رئيس مجلس العمالة، رؤساء الغرف، المديرين الجهويين للسياحة و الصناعة التقليدية ورؤساء الجماعات المحلية.

في كلمته أكد السيد رئيس الغرفة على أهمية قطاع الصناعة التقليدية بالجهة، ومدى تنوع منتجاته والمؤهلات الكبيرة المتوفرة به ودوره الهام في إنعاش قطاع السياحة. مع حث جميع الفاعلين المشاركين بالمساهمة في تنظيم معارض موضوعاتية بهذه الجهة تهدف إلى تحقيق التنمية المحلية المستدامة والاستجابة للخصاص الذي يعاني منه قطاع الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي على مستوى ترويج وتسويق المنتوجات، والمساهمة في الرفع من قدرات الصناع التقليديين عبر أنشطة موازية كتنظيم ندوات وتكاوين في مجالات مختلفة.

غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس-مكناس | جميع الحقوق محفوظة ©